Loading...
  • سيتيح حجز التذاكر المبكر للزوار مقابل 32 دولار أمريكي (25 جنيه إسترليني) فرصة الحصول على برنامج المؤتمرات وحضور المعرض الافتراضي مع إمكانية حجز اجتماعات ثنائية مع العارضين
  • يشمل سعر التذكرة حضور فعاليات "الحدث الافتراضي لأسبوع السفر في لندن"
  • سيتمكن أعضاء نادي المشترين والوزراء ووسائل الإعلام من حضور كافة الأحداث الافتراضية والاجتماعات مجاناً

أعلن منظمو سوق السفر العالمي في لندن عن انطلاق النسخة الافتراضية من سوق السفر العالمي في الفترة الممتدة من 9 إلى 11 نوفمبر 2020، وفتح باب التسجيل الآن، أمام المتخصصين والعاملين في صناعة السفر من مختلف أنحاء العالم، لحضور فعاليات هذا الحدث التي تشمل مجموعة من الجلسات والندوات الرقمية والاجتماعات الافتراضية.

من خلال شراء التذكرة إلكترونياً، سيتمكن الشخص من حضور فعاليات الحدث الافتراضي لأسبوع السفر في لندن، الذي يضم جدول أعمال مزدحم مليء بالفعاليات والأحداث الافتراضية المتخصصة في صناعة السفر والسياحة، حيث سيقام من 30 أكتوبر إلى 5 نوفمبر 2020. 

ستحل النسخة الافتراضية من سوق السفر العالمي مكان "سوق السفر العالمي في لندن" و"معرض ترافيل فورورد" و"أسبوع السفر في لندن". في هذا الإطار، سيحافظ هذا الحدث الافتراضي على الخطوط العريضة لمحفظة سوق السفر العالمي، مع التزامه في هذا الصدد، بتقديم أفضل الفرص للمتخصصين في صناعة السفر، للتواصل والتعلم وممارسة الأعمال التجارية.

في السياق ذاته، سيتمكن أعضاء نادي المشترين والوزراء ووسائل الإعلام، من حضور فعاليات هذا الحدث مجاناً، في حين يتوجب على المندوبين التجاريين دفع 32 دولار أمريكي (25 جنيه إسترليني) رسوم تسجيل، عوضاً عن 44 دولار أمريكي أي ما يعادل 34 جنيه إسترليني القيمة الحقيقة للرسوم.  

يمكن للزوار التفاعل مع الفعاليات بدءاً من 30 أكتوبر الحالي، تزامناً مع بدء أسبوع السفر في لندن، حتى 11 نوفمبر الذي يصادف اليوم الأخير من النسخة الافتراضية لسوق السفر العالمي.

كما ستتاح الفرصة أيضاً أمام الزوار لحضور جميع الجلسات والفعاليات طيلة أيام الحدث، وذلك من الساعة 7 صباحاً حتى 10 مساءً بتوقيت غرينتش، وهو ما يفسح المجال أمام حضور عدد أكبر من المهتمين والزوار من مختلف أنحاء العالم، مستفيدين من فارق التوقيت.

سيقدم كلاً من سوق السفر العالمي وأسبوع السفر في لندن، برنامج مكثف يضم ما يقرب من 50 جلسة يتم بثها مباشرةً من خلال تقنية الاتصال المرئي، مع جلسات أخرى حسب الطلب، مع إتاحة الفرصة أمام الجميع لحضور معظم الجلسات.  

بالإضافة إلى ذلك، سيتمكن الزوار من حضور بعض الجلسات الأخرى التي تضم:

  • قمة وزراء منظمة السياحة العالمية والمجلس العالمي للسفر والسياحة وسوق السفر العالمي
  • جلسات السياحة المسؤولة
  • المؤتمر الدولي للاستثمار السياحي
  • إحاطات مختلفة عن الوجهات السياحية ومؤتمرات صحفية من مختلف أنحاء العالم
  • جلسات مخصصة للحديث عن قطاع الطيران مع الرئيسين التنفيذيين لكل من "رايانير" و"جت بلو"
  • مؤتمر افتراضي لمعرض ترافيل فورورد ومؤتمر للتكنولوجيا
  • قمة صناع المحتوى في النسخة الافتراضية لأسبوع السفر العالمي
  • قمة العلاقات العامة

علاوةً على ذلك، يمكن للمندوبين التجاريين ترقية الحزمة الخاصة بهم مقابل 20 جنيه إسترليني، والتي ستخولهم عقد خمسة اجتماعات مجدولة مسبقاً مع العارضين. ستستمر هذه الاجتماعات الثنائية لمدة نصف ساعة، وستقام أثناء النسخة الافتراضية من سوق السفر العالمي.

في معرض تعليقه على ذلك، قال سايمون بريس، المدير الأول لمعرض سوق السفر العالمي في لندن:

"سيشارك الآلاف من المتخصصين والعاملين في صناعة السفر من مختلف أنحاء العالم، في النسخة الافتراضية من سوق السفر العالمي. لدينا هدف مشترك يتمثل في مساعدة صناعتنا على التعافي والنهوض مجدداً والابتكار.

"يشكل هذا الحدث فرصةً مناسبة لصناع القرار والقادة في صناعة السفر والسياحة، من أجل التواصل والتعاون ومعالجة القضايا الجوهرية، وتحديد أبرز الاتجاهات ورسم ملامح مستقبل هذه الصناعة، فضلاً عن ممارسة الأعمال التجارية، وتكوين شراكات موثوقة، وتوفير أفضل الفرص لنمو الأعمال.  

وأضاف: "بناءً على خبرتنا التي تمتد على مدى 40 عاماً، نعمل على تنظيم حدث عالمي، يهدف إلى مساعدة المندوبين على إبرام الصفقات التجارية، ووضع خارطة طريق لبدء تعافي هذه الصناعة".

وأردف بريس بالقول: "بالإضافة إلى التعرف على أبرز الطرق والخطط الموضوعة في هذه الصناعة لمواجهة جائحة كوفيد-19، يمكن للمندوبين ممارسة الأعمال التجارية من خلال الاجتماعات الافتراضية الثنائية.

"لهذا الغرض، سنخصص أربعة منصات افتراضية لاستضافة الندوات الرقمية والجلسات الحوارية، بما في ذلك الجلسة السنوية المخصصة للحديث عن السياحة المسؤولة".  

في هذه الأثناء، ستقام النسخة الافتراضية من ترافيل فورود تحت شعار ’المرونة، الابتكار، الاستجابة‘، حيث سيقدم للمندوبين معرض مجاني للتكنولوجيا، ومؤتمرات وجلسات التواصل السريع، مخصصة للشركات الناشئة لمقابلة المستثمرين المحتملين.  

وأكد بريس أن هنالك المزيد من الفرص للتعلم والتواصل، وذلك خلال أسبوع السفر في لندن من 30 أكتوبر ولغاية 5 نوفمبر 2020. 

وتابع قائلاً: "سيضم الحدث ستة جلسات للتواصل السريع، حتى يتمكن كل من العارضين والعلامات التجارية والوجهات، من الالتقاء قبل الحدث الافتراضي، وبناء علاقات عمل فيما بينها.

"سيستضيف أسبوع السفر في لندن أيضاً، حفل افتراضي لتوزيع جوائز قادة السفر العالمي وجوائز السياحة المسؤولة. كما سيشهد مؤتمرات قمة حول الصحة والعافية، بالإضافة إلى مجموعة من الإحاطات التي تركز على الوجهات السياحية، فضلاً عن المؤتمرات الصحفية وقمة العلاقات العامة".

واختتم بريس: "يسخر فريقنا كافة الجهود والإمكانات، لضمان مشاركة جميع اللاعبين الرئيسيين وأصحاب القرار في هذه الصناعة من مختلف أنحاء العالم، حيث نتطلع إلى مشاركتهم لوضع رؤية واضحة، كي تتمكن صناعة السفر والسياحة من الانتعاش مجدداً عام 2021. نؤكد مجدداً بأننا سنوفر منصة افتراضية متكاملة، لمساعدة جميع المشاركين على الالتقاء وممارسة الأعمال التجارية وتعزيز فرص التعاون فيما بينهم. نحن بحاجة اليوم أكثر من أي وقتٍ مضى، إلى تكاتف جميع الجهود والعمل معاً لدعم تعافي صناعتنا".

يمكنكم التسجيل لحضور جلسات وفعاليات النسخة الافتراضية من سوق السفر العالمي، من خلال هذا الرابط: https://london.wtm.com/visit/Visitor-registration/

Leave a Comment